وداعاً للتدخين

وداعاً للتدخين

المؤلف: نادر حسن، الناشر: نادر حسن ندا، مصر (2009)

يقدم هذا الكتاب طريقة فريدة تساعد المدخن علي التعامل مع: مايحدث داخل عقل المدخن أي تأثير النيكوتين علي الجهاز العصبي والعوامل التي تتحكم في السلوك العادي للمدخن بسبب إدمان النيكوتين. الأفعال اللإرادية للمدخن نتيجة الإستجابة لحافز معين مثل الرغبة في التخلص من الملل أوالضغوط النفسية. العوامل والروابط النفسية كالمعتقدات الذاتية عن التدخين والمحفزات أو العادات الشخصية مثل التدخين مع شرب القهوة أوبعد الأكل أوأثناء المناسبات الإجتماعية والضعوط المحيطة بالمدخن. العوامل الإجتماعية كتأثير الأصدقاء وظروف العمل.

إبراهيم ناجي..الشاعر الطبيب. هل كان انتقاد طه حسين والعقاد له غيرة منه؟

ولد الشاعر إبراهيم ناجي في حي شبرا بالقاهرة في اليوم الحادي والثلاثين من شهر ديسمبر في عام 1898، وكان والده مثقفاً مما أثر كثيراً في تنمية موهبته وصقل ثقافته، وقد تخرج الشاعر من مدرسة الطب في عام 1922، وعين حين تخرجه طبيباً في وزارة المواصلات ، ثم في وزارة الصحة ، ثم مراقباً عاماً للقسم الطبي في وزارة الأوقاف.

وقد نهل من الثقافة العربية القديمة فدرس العروض والقوافي وقرأ دواوين المتنبي وابن الرومي وأبي نواس وغيرهم من فحول الشعر العربي، كما نـهل من الثقافة الغربية فقرأ قصائد شيلي وبيرون وآخرين من رومانسيي الشعر الغربي.

بدأ حياته الشعرية حوالي عام 1926 عندما بدأ يترجم بعض أشعار الفريد دي موسييه وتوماس مور شعراً وينشرها في السياسة الأسبوعية ، وانضم إلى جماعة أبولو عام 1932م التي أفرزت نخبة من الشعراء المصريين والعرب استطاعوا تحرير القصيدة العربية الحديثة من الأغلال الكلاسيكية والخيالات والإيقاعات المتوارثة .

وقد تأثر ناجي في شعره بالاتجاه الرومانسي كما اشتهر بشعره الوجداني ، وكان وكيلاً لمدرسة أبوللو الشعرية ورئيساً لرابطة الأدباء في مصر في الأربعينيات من القرن العشرين .

قام ناجي بترجمة بعض الأشعار عن الفرنسية لبودلير تحت عنوان أزهار الشر، وترجم عن الإنكليزية رواية الجريمة والعقاب لديستوفسكي، وعن الإيطالية رواية الموت في إجازة، كما نشر دراسة عن شكسبير، وقام بإصدار مجلة حكيم البيت ، وألّف بعض الكتب الأدبية مثل مدينة الأحلام وعالم الأسرة وغيرهما.

واجه نقداً عنيفاً عند صدور ديوانه الأول من العقاد وطه حسين معاً ، ويرجع هذا إلى ارتباطه بجماعة أبولو وقد وصف طه حسين شعره بأنه شعر صالونات لا يحتمل أن يخرج إلى الخلاء فيأخذه البرد من جوانبه ، وقد أزعجه هذا النقد فسافر إلى لندن وهناك دهمته سيارة عابرة فنقل إلى مستشفى سان جورج وقد عاشت هذه المحنة في أعماقه فترة طويلة حتى توفي في الرابع والعشرين من شهر مارس في عام 1953.

وقد صدرت عن الشاعر إبراهيم ناجي بعد رحيله عدة دراسات مهمة، منها: إبراهيم ناجي للشاعر صالح جودت ، وناجي للدكتورة نعمات أحمد فؤاد ، كما كتبت عنه العديد من الرسائل العلمية بالجامعات المصرية .

ومن أشهر قصائده قصيدة الأطلال التي تغنت بها أم كلثوم ولحنها الموسيقار رياض السنباطي .

ومن دواوينه الشعرية :

وراء الغمام (1934) ، ليالي القاهرة (1944)، في معبد الليل (1948) ، الطائر الجريح (1953) ، وغيرها . كما صدرت أعماله الشعرية الكاملة في عام 1966 بعد وفاته عن المجلس الأعلى للثقافة.

القلب في ميزان الأدب والطب

تأليف: سعد رفعت راجح الناشر: سعد رفعت راجح – مصر(2005) هذا الكتاب يبحر مؤلفه بين شواطئ الأدب والعلم بقلبه ليؤرخ علمياً وأدبياً للقلب فى الأدب بأجمل أشعار العرب عن القلب وأروع ما كتب . والقلب فى الأدب ( وهو الفصل الأول يؤدى بالقارئ إلى حوارية رائعة تتجلى فيها اللغة الراقية والحوار الفكرى الراقى بين القلب والعين ) ويأتى بعدها دور السياحة ( سياحة من نوع ولو لخاص داخل القلب ) ووصف علمى متأدب مشوق لمكونات القلب إلا أن القلب يضحك فيخص المؤلف ) للقلب والضحك فصلاً خاصاً يليه ( ماذا يحدث للقلب من التدخين ) . هذا الكتاب يضع يد القارئ على إجابات ناجعة وشافية لما يختلج بخاطره من أسئلة عديدة عن الحب ومن هو السبب الرأيسى فى الحب إستناداً إلى أقوال الشعراء والأدباء لينتقل بخفة ورشاقة عبر ثنايا الكتاب ليتعرف على عظمة الخالق فى هذا العضو الرئيس والموسوم بالقلب كجزء من أجزاء الجسم البشرى ثم يضحك فيعرف ما للضحك من فعل السحر على صحة الإنسان وعلى القلب وكيف أن القلب هو العضو الوحيد الذى يجنى تطرف الإنسان رحلة عبر ثنايا الكتاب القارئ الحبيب هو المستمتع الوحيد بها

القلب بين الأطباء والشعراء

كان لي لقاء عفويّ مباشر عبر أثير إذاعة الرياض قبل سنوات مع استشاري متخصص في أمراض القلب، وهو الدكتور محمد علي فودة. كان ذلك في برنامج “صباح الخير من الرياض” بمناسبة إجراء الدكتور فودة عملية في قلب يقع في الجانب الأيمن لرجل مسنّ!  كان الهاجس الأدبي يلح عليَّ أثناء الحوار، فتقدمت إلى الدكتور بسؤال عن كلمة (قلب) في الشعر العربي ودورانها على ألسنة الأدباء وهل استطاع أيٌ منهم الوصول إلى بعض الحقائق العلمية في جراحة القلب وعمله وارتباطه بالأعضاء الأخرى؟

وكانت إجابة الدكتور عامة بحسب ما يسمح به وقت البرنامج، بحيث أوضح أن القلب آلة لضخّ الدم في أنحاء الجسم، ولكن لا يملك أداة التفكير وتوجيه الانفعالات كما يصور ذلك الشعر..

وكان هذا الحوار حافزًا لي للعودة إلى ديوان الشعر العربي للتعرف على مفهوم الشعراء لعمل القلب، وذلك باختيار نماذج من الشعر لبعض الشعراء من العصر الجاهلي وحتى العصر الحديث.

ففي العصر الجاهلي نجد بعض الشعراء ينظرون إلى القلب على أن له حالتين: غفوة وصحو؛ ولذلك نرى حاتم الطائي يقول: ” صحا القلب من سلمى وعن أمّ عامر”(1)، وكذلك عند زهير بن أبي سلمى القائل: “صحا القلب عن سلمى وأقصر باطله” (2) ، وبمرور الأيام أصبحت هذه الكلمة لازمة عند بعض الشعراء يستحسنون بدء قصائدهم بها ، فها هو الأخطل في العصر الأموي يقول : ” صحا القلب عن أروى وأقصر باطله” (3)، ويتابعهم ابن عبد ربه من شعراء الأندلس حين يقول: “صحا القلب إلا نظرة تبعث الأسى”(4)، غير أننا نلاحظ أن ابن عبد ربه لم يذكر اسم المحبوبة كما فعل سابقوه . ومن هنا أصبح ذكر ( القلب ) في الاستشهادات السابقة لا يرتبط بالانفعالات بقدر ما أصبح لازمة أسلوبية وحسب.

ومن الطريف أن بعض الشعراء خلعوا على القلب صفات مستمدة من حواس الإنسان، وبالذات السمع والبصر والكلام. يقول المثقب العبدي متسائلاً:

هل لهذا القلب سمع أو بصر *** أو تناهٍ عن حبيب ُيدّكر ؟ (5)

ويربط الأقيشر الأسدي بين عمى القلب والبخل في قوله :

رأيتك أعمى العين والقلب ممسكًا *** وما خير أعمى القلب والعين يبخل ُ !(6)

ووصف بعض الشعراء أمراض القلب بأنها شبيهة بتلك الآلام التي يحس بها الملدوغ، وألمح إلى تكرارها على المريض، وكأنما يشير إلى من يشكون من انسداد في بعض الشرايين. يقول عبيد بن الأبرص:

فقد أورثت في القلب سقمًا يعوده *** عيادًا كسُمّ الحية المترددِ (7)

أما العباس بن الأحنف فيهدد محبوبه بأن قلبه لو تكلم لجأر بالشكوى فيقول :

عذبتَ بالجفوة قلبي فلو *** تكلم القلب بشيء شكاك (8)

ومن الشعراء من أشار إلى شدة خفقان القلب عند الانفعال الشديد، وبالذات الحزن؛ ولذلك نرى أبا العلاء المعري يقول:

وكيف يقر قلب في ضلوع *** وقد رجفت لعلته البلادُ ؟؟ (9)

ومن الملفت للانتباه أن بعض الشعراء ألمح إلى ضرورة العيش بقلبين في حالات العشق الشديدة كما نرى ذلك في قول ابن سهل الأندلسي :

يا عاذلي ذرني وقلبي والهوى *** أأعرتني قلبًا لحمل شجوني؟؟(10)

وفي حالات الفرح الشديد، أو الإعجاب والدهشة تخفق الضلوع ويزلزل القلب كما في قول أحمد شوقي واصفًا غاب بولونيا:

خفقت لرؤيتكَ الضلو *** عُ ، وزلزل القلب العميد ُ(11)

وبعد ، فهل يتكرم أطباؤنا المختصون في جراحة القلب بإعادة النظر في هذه النماذج، ومن ثمّ الإجابة عن السؤال المطروح في مستهلّ هذه المقالة؟؟


(1) ديوان حاتم الطائي ، تحقيق وشرح كرم البستاني ، ط2، بيروت: دار المسيرة ، 1982م ، ص 75 .

(2) ديوان زهير بن أبي سلمى ، بيروت : دار صادر ، (د.ت) ، ص64.

(3) شرح ديوان الأخطل التغلبي ، بيروت : دار الثقافة ، (د.ت) ، ص 217 ؛ ويقول شارح الديوان إيليا سليم الحاوي ص216بأن القصيدة معارضة لقصيدة زهير بن أبي سلمى .

(4) تتمة البيت ” لها زفرة موصولة بحنين ” . انظر : شعر ابن عبد ربه الأندلسي، جمع وتحقيق محمد أديب جمران، الرياض: مكتبة العبيكان، 1421هــ/2000م ، ص 299.

(5) ديوان شعر المثقب العبدي، تحقيق حسن كامل الصيرفي، القاهرة: معهد المخطوطات العربية، 1391هـ/1971م ، ص 62.

(6) انظر: مختار الأغاني، لابن منظور الإفريقي ، بيروت : المكتب الإسلامي ، 1383هــ/1964م ، 10/90 .

(7) ديوان عبيد بن الأبرص، بيروت: دار صادر للطباعة والنشر، 1384هــ/1964م ، ص 66.

(8) ديوان العباس بن الأحنف، بيروت: دار بيروت للطباعة والنشر، 1402هـ/1982م ، ص 233.

(9) سقط الزند، لأبي العلاء المعري، بيروت: دار صادر للطباعة والنشر ، 1383هــ/1963م ، ص81 .

(10) ديوان ابن سهل الأندلسي، قدم له إحسان عباس ، بيروت : دار صادر ، 1387هـ/1967م ، ص 224.

(11) الشوقيات ، لأحمد شوقي ، بيروت : مطابع دار الكتاب العربي ، (د.ت) ، 2/27.

د.عبد الله الحيدري، 19 فبراير، 2008، منتدى نوافذ

Influensa orsakar hjärt infarkt

I Sverige,  dör årligen mellan 1000 och 2000 personer i säsongsinfluensa. Enstaka av dessa är yngre individer. För att minska sjukdom och död rekommenderar Smittskyddsinstitutet  varje år att de som hör till riskgrupperna för svår sjukdom ska vaccineras och antiviral behandling (fr.a. Tamiflu) bör ges till allvarliga influensafall. Man räknar inte att färre än vanligt kanske kommer att dö av den nya influensan. Bakteriella komplikationer såsom lunginflammation, bihåleinflammation och mellanöroninfektion kan förekomma, men verkar hittills vara ovanligare än efter vanlig säsongsinfluensa. I Europa har drygt 1/1000 som verifierats ha den nya influensan avlidit. Men de flesta som fått sjukdomen har inte provtagits, och andelen döda av det totala antalet sjuka är därför i verkligheten betydligt mycket lägre. Influensa och andra infektioner kan leda till hjärtinfarkt. Det visar en genomgång av ett 40-tal studier som nu presenteras i medicintidskriften the Lancet Infectious Diseases. Ett par mindre studier visar också att influensavaccin kan skydda personer med hjärt-kärl sjukdomar.

Att influensa skulle kunna orsaka hjärtinfarkt
är ingen ny idé. Bidragande till
detta är att tidigare studier visat att
både insjuknande och dödlighet i hjärtinfarkt
tycks ha säsongssvängningar

Swine Flu Vaccine, People Doubt Safety

Forty percent of parents in USA have doubts about the safety of the swine flu vaccine and have no intention to let their children getting the vaccine. Furthermore, the ABC News/Washington Post poll demonstrated that 30% of adults are not confident about the safety of the vaccine. This includes one in three parents, and 22% believe it’s “very” safe. These attitudes heavily influence intentions to get vaccinated, with views of the vaccine’s safety a stronger factor than the perceived risk of getting the flu itself.

What is your Perception?

Go on and participate in the Poll published in the right side bar!