عين على بنغازي

تـبكيها عـيني لا لأجل كرامة *** لـكنما عـيني لأجـلها بـاكيه

كـانت ملاذاً للمنوب فأصبحت *** لـجميع أقسام الكوارث حاويه

هايابن حفتر هل دريت بقبح ما *** دبـرت عطشاً للدماء القانيه

أو مـا كـفاك قـتال غربنا آنافاً*** حـتى نزوت على بنينة ثانيه

أتحارب الإرهاب ياخنع الخنا *** وسـيوفك لـدم  الخوارج ظاميه

تالله انــك يـا حٌفيتر كاذب ***  ماأنت إلا نسخة للطاغية

أنسيت ياوجه الهزائم دائماً*** كم قد سفكت من دمانا الزاكية

إن كنت تنسى فالثكالى مانسوا  *** ماقد صنعت بأنجامينا علانيه

أوماغزوت تشاد ياقبح الورى مـترنماً *** مـنك الـشماتة بـاديه

وهناك في أوزو أسرت مذلة ***وبكت مآقيك الدموع الجاريه

وهزائم التاريخ تُحفظ عهدةً *** فهي إلى يوم القيامة باقيه

والآن ويح الآن رمت كرامةً ***مسفوحة فوق الرمال العاتية

وجريت مثل الجرو نحو مُذله ***تستجدي الفرعون نصر الغابية

جاءتك قسورة الأسود حماتُها *** حازوا بـنصرتها مراتب ساميه

ورموا جنودك في مذلة صاغرة *** وأقروا الأمن الأمان كما هيه

لـما دعـوك لـلوئام أجبتهم *** مستصغر الخد فردوا داعيه

أبنغازي تروم ياشر الورى ***أنسيت أن بنغازي تذل الغازية

وإذا سألتُ القوم عن أبطالها*** ترى في الوغى منهم جوابك ثانيه

وأمرت جندك في الجبال شواهقاً  ***يغزون كِكَلةَ وقَلعةَ عالية

ماتت قلوبهمُ فلم تجب لهداية*** تـباً لـهاتيك الـقلوب الـقاسية

لـهفي لعجائز قتلوافي كِكلةَ *** كـانت بـها أعمارهم مـتدانيه

ومـراسم أضـحت شواهد لا ترى *** منها سـوى ناع يواسي ناعيه

أنـست مصيبتهم مآسينا التي *** مرت وخففت الرزايا الآتيه

إرحل حفيترا عاجلاً خير لك  *** جد الرحيل وليس عندك باقية

يمم بشطرك نحو سيدك الذي ولى *** فالـعبد يلحق في االممات مواليه

شرق بوجهك أو فغرب حيثما *** تمضي ستلحقك الأسود القاضية

Leave a Reply